مجلة ابحاث ميسان

. | اثر برنامج تعليمي في تنمية القاموس اللغوي لدى تلاميذ الصف الثاني الابتدائي عنوان البحث
أن اللغة ظاهرة اجتماعية اهتدى إليها الإنسان عندما شعر بحاجته إلى التواصل والتفاهم بين إفراد مجتمعة, إذ تعد اللغة ثمرة من ثمرات التفكير الإنساني وأداة النشاط فعن طريقها يقوم العقل بعمليات التفكير من إدراك العلاقات وتجريد وإنتاج الخبرات والاحتفاظ بها, وهي ليست غريزية بل تكتسب فالطفل يولد بدون أي معرفة للغة ولكنة يتعلمها بالتدريج من المجتمع الذي يعيش فيه, وعلى الرغم من أهمية اللغة العربية ألا أن ظاهرة الضعف فيها أمر واقع لا جدال فيه وقد انعكس هذا الضعف مباشرة على نمو لغة الأطفال , وعلية فمن الضروري أن يتم التركيز في هذه المرحلة على وضع البرامج التعليمية الدقيقة والفعالة والصائبة لتحفيز جميع المهارات عند الطفل لتحقيق التفاعل الايجابي مع البيئة, لهذا تجد الباحثة ضرورة إجراء الدراسة لتزويد الأطفال ببعض المفردات اللغوية لكي يكون لديهم خزين لغوي مناسب من الكلمات والجمل كما ان الطفل في الصف الثاني الابتدائي مناسب لإجراء الدراسة
.