احتفالات كلية الطب / جامعة ميسان بمناسبة تحرير الموصل والاراضي العراقية من براثن داعش الإرهابي

احتفالات كلية الطب / جامعة ميسان بمناسبة تحرير الموصل والاراضي العراقية من براثن داعش الإرهابي

 

 

 

احتفالات كلية الطب / جامعة ميسان بمناسبة تحرير الموصل والاراضي العراقية من براثن داعش الإرهابي

برعاية عميد كلية الطب / جامعة ميسان ، الأستاذ الدكتور ياسين عبيد ياسين ،وباشراف ومتابعة من قبل شعبة الاعلام والعلاقات العامة ،وبالتعاون مع شعبة الانشطة الطلابية في الكلية ،
،اقامت الكلية ،و على حدائقها حفلا بمناسبة تحرير الموصل والاراضي العراقية من براثن داعش الإرهابي .
استهل الحفل بتلاوة عطرة من الذكر الحكيم ،وقراءة سورة الفاتحة ترحما على أرواح شهداء العراق وعزف النشيد الوطني .
وألقيت في الحفل قصائد شعرية تمجد بطولات الجيش العراقي والحشد الشعبي الذين سطروا أروع ملاحم التضحية والفداء في الدفاع عن الوطن ومقدساته وتحرير أراضيه من زمر داعش الإجرامية .
كما ألقى السيد عميد الكلية كلمته والتي جاء فيها "حق لنا أن نحتفل بهذا النصر الكبير الذي نادرا ما يشهده تاريخ الإنسانية والذي يعد نصرا للإنسانية على الهمجية ويعد أيضا نصرا للمبادئ السامية لأهل البيت (ع) ، وأضاف بأن هذا النصر جاء بفضل الفتوى المباركة من قبل القيادة الأبوية الحكيمة المتمثلة بالمرجعية الدينية الرشيدة في النجف الأشرف " .
وبعدها كلمة للسيد معاون العميد للشؤون الادارية والمالية الاستاذ الدكتور احمد هاشم عبود , والتي قال فيها :" نعيش هذه الايام ذكرى عطرة وعزيزة علينا الا وهي الذكرى الاولى لاندحار قوى الشر والظلام التي تتستر بغطاء الدين والخلافة حيث كانت مخططا لتشويه صورة الاسلام الحنيف دين الاسلام والمحبة والعدل فقد مارس هذا التنظيم شتى اساليب العنف والارهاب .
وقد هب العراقيون شبابهم وشيابهم ملبين دعوة المرجعية الرشيدة لدفع الحظر عن عراقنا الحبيب واسترجاع الاراضي المغتصبة فحقق النصر العظيم بسواعد قواتنا الامنية والحشد الشعبي المقدس وتحريرا للأرض من براثن الاعداء ، والرحمة والرضوان لشهدائنا الابرار ، والشفاء العاجل لجرحانا والنصر والعزة للعراق .
وتلاه السيد معاون العميد للشؤون العلمية والدراسات العليا الاستاذ الدكتور محمد عبد المنذر عثمان والتي تحدث فيها وقال " نتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى المقاتلين الشجعان من أبناء الجيش العراقي الباسل والحشد الشعبي بمناسبة تحرير ارض الموصل الحدباء من عصابات الظلام وفلول داعش الإرهابية ، ففي أرضنا لا مكان للظلم ولا مكان للظالمين لا مكان لمن يعيث في الأرض فسادا ، في أرضنا سيدوم الحب والسلام .

، كما تضمن أيضاً وقفة جمعت الضيوف والأساتذة والموظفين وطلبة الجامعة وإلقاء أهازيج النصر

 

Share on Facebook

عدد المشاهدات 21 مشاهد

نشر في 2018-12-16